احتضن قصر المؤتمرات بنواكشوط يوم الثلاثاء الموافق 20 فبراير 2018  فعاليات ملتقى حول فرص الاستثمار في موريتانيا منظمة من طرف وزارة الاقتصاد والمالية بالتعاون مع نادي افريقيا والتنمية التابع لمجموعة التجاري وافا بنك والتجاري بنك تحت شعار لنبني جميعا فضاءا لخلق الفرص .

 وتابع المشاركون خلال الملتقى عروضا عن مناخ الاستثمار في موريتانيا والامكانيات الهائلة التي تتوفر عليها موريتانيا من الثروات المنجمية والزراعية والطاقوية وجو الامن والاستقرار الذي تنعم به البلاد

 

 





وقدم هذه العروض  كل من وزيرا الاقتصاد والمالية و وزيرة التجارة والصناعة والسياحة ومحافظ البنك المركزي الموريتاني ورئيس الاتحاد الوطني لأرباب العمل الموريتانيين ورئيس منطقة نواذيبو الحرة والمدير العام لترقية الاستثمار الخاص والمدير العام للشباك الموحد بالمنطقة الحرة بانواذيبو.وضح وزير الاقتصاد والمالية السيد المختار ولد اجاي خلال كلمته بالمناسبة أن موريتانيا إضافة إلى موقعها لجيو الاستراتيجي المميز تحظى بفرص استثمارية عديدة في قطاعات ذات قيمة مضافة عالية تشمل الصيد والزراعة والثروة الحيوانية والصناعة والسياحة والمعادن والطاقة وغيرها مبرزا أن هذا الملتقى سيشكل فرصة للتعريف بها من خلال ممثلي القطاعات المعنية الحاضرة.

وأشار إلى أن اعتماد مدونة الاستثمارات سنة 2012 يعتبر مكسبا هاما للبلاد في سعيها لتعزيز الاستثمارات حيث اضحت عاملا هاما لجلب المستثمرين من داخل البلاد وخارجها، مضيفا أن هذه المدونة قدمت جملة من الضمانات الجديدة منها المساواة في المعاملة بين المستثمرين من الداخل والخارج.

وأضاف أنه تنفيذا لمقتضيات هذه المدونة تم إنشاء جهاز خاص لترقية الاستثمارات بوزارة الاقتصاد والمالية يعنى بكل المهام ذات الصلة بتحسين مناخ الاعمال والتعريف بفرص الاستثماروخدمة المستثمرين بصفة عامة

وتقدم وزير الاقتصاد والمالية بجزيل الشكر لكل من نادي افريقيا والتنمية ومصرف التجاري بنك للذين مكنت الشراكة معهما من تنظيم هذا الملتقى الهام.

وبدورها أشادت السيدة مونا قادري مديرة نادي افريقيا والتنمية بمجموعة التجاري بنك بمناخ الاستثمار في موريتانيا وما تتوفر عليه من مقدرات هامة،معربة عن استعداد النادي للشراكة مع الفاعلين الاقتصاديين الموريتانيين، كما قدمت عرضا عن النادي ونشاطاته المختلفة.

وبدوره قدم المدير العام التجاري بنك في موريتانيا السيد عثمان بود حيمي عرضا عن نشاطات البنك والخدمات التي يقدمها مواكبة وخدمة لمسيرة موريتانيا التنموية الواعدة.

جرى حفل الافتتاح من طرف وزير الاقتصادوالمالية و بحضور وزيرة التجارة والصناعة والسياحة ومحافظ البنك المركزي الموريتاني ورئيس منطقة نواذيبو الحرة ورئيس الاتحاد الوطني لأرباب العمل الموريتانيين

الفيديو

لماذا الاستثمار في موريتانيا

موقع جيوستراتيجي حساس

- مفترق طرق شمال إفريقيا وإفريقيا جنوب الصحراء

- يتوسط الخطوط البحرية الرئيسية في الأطلسي بين أوروبا والشرق الأوسط وغرب إفريقيا والأمريكيتين 

- توجهات استراتيجية تقوم على تطوير القطاع الخاص والشراكة بين القطاعين العام والخاص

- فرص استثمارية في قطاعات ذات قيمة مضافة عالية (الصيد، الزراعة والصناعة)

- مخزونات كبير ة وقابلة للاستغلال (المعادن، النفط والغاز) *مشروعات كبيرة في مجال البنى الأساسية قيد الإنجاز (آفطوط الساحلي، خليج نواذيبو وسكك الحديد)

فرص الاستثمار